” تـــرامـــب “

” تـــرامـــب “

 

       أعجب العُجاب .. أنّ رئيس أمريكا ترامب وبعض أعوانه من الشباب .. طرحوا أغلب ما غيّبه سابقيهم من غيابٍ للحقّ وكثيرٍ من الصواب .. وأغلق (هو) الأبواب ما بينه وبين من سبّبوا بكثيرٍ من الأسباب .. شقاء كثيرٍ من العباد …..

       حتى لو كان هو وزمرته يُعانون (بعضاً) من الاضطراب .. فإنّهم أفضل من كثيرٍ من أعدائنا الذين تساووا هم والكلاب .. ويا صُنّاع سياسة البلاد من كهولٍ وشبابٍ في هذا العالم الذي عانقت شياطينه كلّ من هبّ ودبّ وخاب .. أرجوكم أن تضعوا في الحساب .. أنّ رئيس أمريكا ورئيس العالم – الذي غاب عنه من غاب – قد يكفيكم مواجع (وقرف) كثيرٍ من بعيدٍ وقريبٍ .. في الأنساب .

       خلاصة ما عندي من العتاب .. أنّني أُلحّ بشدّة وبدون ارتياب .. بأنّ الفرصة سانحة واضحة لإصلاح كلّ فساد .. صال وجال في كلّ بلاد .. بالتعاون مع مَنْ مِثْل … ترامب …

 

١٣ / ٢ / ١٤٣٩ هجري

ممدوح بن عبدالعزيز

 

عن إدارة التحرير

شاهد أيضاً

” سلفية قهوة كوستا “

” سلفية قهوة كوستا “        لا أعتقد أنّه مرّ على أمّتنا على طول …

2 تعليقان

  1. نعم الفرصه. سانحه لكل من اراد الصواب..
    وعاد لربه واناب وتاب…
    ومن عمل بنصيحة اخيه ماظل وخاب..
    وان نبذل في حياتتا الاسباب ..
    كي ننجوا من العذاب

  2. فقد اختصرت لكل من اراد الحواب.
    بسجع وفصاحة طباق..

    فهنيئا لمن تابع صفخة اميرتا..
    سيجد خبرة سنين بأختصار
    تفيد المؤمنين بشتى القطار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *