الرئيسية > مقالات كبار العلماء (صفحه 3)

مقالات كبار العلماء

الإيذاء له أحكام وضوابط

            أولا: الإيذاء منه ما يكون بحق وذلك إذا كان في حدود التأديب الشرعي وهو أنواع: 1-  الإيذاء على فعل الفاحشة، قال تعالى: (وَاللَّذَانِ يَأْتِيَانِهَا مِنْكُمْ فَآذُوهُمَا فَإِنْ تَابَا وَأَصْلَحَا فَأَعْرِضُوا عَنْهُمَا إِنَّ اللَّهَ كَانَ تَوَّاباً رَحِيماً) ثم نسخ ذلك بجلد الزاني البكر مائة جلدة وتغريب عام ورجم الزاني المحصن. 2-     الإيذاء الذي هو في حدود التربية والتأديب ومنه: 1/ إيذاء الوالي لم يستحق الإيذاء الشرعي وذلك بإقامة الحدود والتعزيرات على من يمارس الجرائم في المجتمع. 2/ إيذاء الوالد لولده +  تأديبا له إذا حصل منه سلوك غير مناسب أو ترك أمر مشروع قال صلى …

أكمل القراءة »

المفتي يطالب بالبعد عن الحزبيات المقيتة التي تسبب الشقاق بين المسلمين

          طالب سماحة مفتي عام المملكة رئيس هيئة كبار العلماء وإدارة البحوث العلمية والإفتاء، الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ، أبناء المملكة بالحرص على وحدة الوطن والصف والبعد عن النزوات الشيطانية، والرجوع في كل ما أشكل عليهم إلى العلماء الثقات المعروفين بحسب ما جاء في صحيفة عكاظ . وأكد على أهمية البعد عن التطرف وضرورة التمسك بالمنهج الوسطي وفقا لما جاء في كتاب الله تعالى وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم، كما شكر الله على النعم التي نتقلب فيها ليل نهار وخصوصا نعمة الأمن والإيمان ورغد العيش. وقال: ينبغي ألا نتأثر بالدعوات الزائفة من بعض ضعاف النفوس، كما طالب …

أكمل القراءة »

ردا على الكاتب عبدالله النغيمشي : الأمة الإسلامية بحاجة إلى مرفقين: مرفق الإفتاء ومرفق القضاء

        الإفتاء هو بيان الحكم الشرعي من غير الإلزام به ويكون عند السؤال عنه من فرد أو جماعة والقضاء هو بيان الحكم الشرعي مع الإلزام به ويكون بين الخصوم والناس بحاجة إلى المرفقين في عباداتهم ومعاملاتهم وخصوماتهم وقد تولى الله الإفتاء بنفسه سبحانه قال تعالى: (يَسْتَفْتُونَكَ فِي النِّسَاءِ قُلْ اللَّهُ يُفْتِيكُمْ فِيهِنَّ وَمَا يُتْلَى عَلَيْكُمْ فِي الْكِتَابِ)، وقال تعالى: (يَسْتَفْتُونَكَ قُلْ اللَّهُ يُفْتِيكُمْ فِي الْكَلالَةِ)، وتولى رسول الله صلى الله عليه وسلم المرفقين بنفسه وبنوابه، فكان يقضي بين الناس في الخصومات والمنازعات، وكان يفتي السائلين في المشكلات وكان خلفاءه من بعده يتولون ذلك ويستعينون فيه بنوابهم وكان …

أكمل القراءة »

الفوزان : الصيام فرضه الله على هذه الأمة كما فرضه على الأمم السابقة

            أكد معالي الشيخ صالح بن فوزان الفوزان، عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للإفتاء، أن الصيام عبادة عظيمة، وفضائلها كثيرة، ولذلك فرضه الله على هذه الأمة كما فرضه على الأمم السابقة وأن الله سبحانه وتعالى يحبه ويحب أهله لقوله تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمْ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ)، جاء ذلك في كلمة ألقها معاليه في جامع الأمير متعب بن عبدالعزيز بحي الملز. بسم الله الرحمن الرحيمالحمد لله رب العالمين، وصلى الله وسلم على نبينا محمَّد، وعلى آله وأصحابه أجمعين.  أما بعد: فإن فضائل الصيام كثيرة، ومنها …

أكمل القراءة »

سخرية بالسنة وأهلها

          نشرت صحيفة الوطن منذ أسبوع صورة كاريكاتيرية ساخرة لملتح يحمل مسدسا والصورة تحكي مظهرا ساخرا ممن يعمل بالسنة ويعفي لحيته على أنه إرهابي يهدد الناس بالسلاح. وقد قال تعالى: (إِنَّ الَّذِينَ أَجْرَمُوا كَانُوا مِنْ الَّذِينَ آمَنُوا يَضْحَكُونَ) فالسخرية من أهل الإيمان سنة المجرمين والكفار ومضمون ذلك أن حلق اللحية مستحسن ولا يليق بصحيفة تصدر في بلاد التوحيد ومهبط الوحي ومنطلق الإسلام أن تنشر مثل هذا المنظر المسيء إلى الإسلام وأهله وإذا قدر أن هناك إرهابيا بهذه الصفة فهو لا يمثل الإسلام والمسلمين الذين يعلمون بسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم، والرسول كان ذا للحية …

أكمل القراءة »

الفوزان لايجوز الاعتكاف بالفنادق المجاورة للحرم

              أكد فضيلة الشيخ الدكتور صالح بن فوزان الفوزان عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة العلمية للبحوث والإفتاء، عدم جواز الاعتكاف في الفنادق المجاورة للحرم المكي لأن من شروط الاعتكاف أن يكون مسجدًا تقام فيه الصلاة، وحذر من الانشغال عن الطاعة خلال هذا الشهر المبارك في الملهيات المحرمة كالمسلسلات والأغاني والمزامير والمسابقات، كما قال: إنه لا يجوز التلاعب بالأسعار التجارية خلال هذا الشهر، وأنه يجوز لمن يأخذ الزكاة أن يبيعها أو يأكلها، ومحذرا من التوكيل في عمرة النافلة، كما اعتبر التبرع بمبلغ تكلفة عمرة التطوع للمحتاجين أفضل من أداء العمرة، فيما أكد على أن …

أكمل القراءة »

الحث على تفقد أحوال المسلمين أفراداً وجماعات

              من إملاءات فضيلة الشيخالرئيس العام لإدارات البحوث العلمية والإفتاء والدعوة والارشادعبدالعزيز بن عبدالله بن باز الحمد لله رب العالمين، وصلى الله وسلم وبارك على خير الخلق أجمعين، نبينا محمد وعلى آله وصحبه، ومن اهتدى بهداه الى يوم الدين، أما بعد: أيها الأخوة في الله، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته: يقول الله سبحانه وتعالى: {وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى وَلَا تَعَاوَنُوا عَلَى الْاثْمِ وَالْعُدْوَانِ} [ المائدة: 2]، ويقول سبحانه: {لَن تَنَالُواْ الْبِرَّ حَتَّى تُنفِقُواْ مِمَّا تُحِبُّونَ} [ آل عمران: 92]، ويقول سبحانه {آمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَأَنفِقُوا مِمَّا جَعَلَكُم مُّسْتَخْلَفِينَ فِيهِ فَالَّذِينَ آمَنُوا مِنكُمْ وَأَنفَقُوا لَهُمْ …

أكمل القراءة »

رد على مقال الكاتب سامي الماجد

          قرأت في جريدة الحياة عدد الجمعة 21/07/1434هـ مقالة الأستاذ: سامي الماجد بعنوان: مراجعة لفتوى التكفير للفوزان ساق فيها الكاتب نص سؤال ألقي علي في أحد اللقاءات وهو: (من قال: بأن حديث العلاج ببول الإبل لا أعترف بصحته؛ لأن البول وشربه ضد الفطرة السوية لا حديث بول الإبل ولا حديث جلد الظهر وأخذ المال. هذه أحاديث ضد الفطرة السوية وإساءة للإسلام ثم ساق الكاتب جوابي على هذا السؤال وهو قولي: هذا ملحد زنديق. يرد على الرسول صلى الله عليه وسلم فلا يقبل قوله. ويجب أن يعامل معاملة المرتد عن دين الإسلام) ثم قال الكاتب: والمظنون بالشيخ …

أكمل القراءة »

الشيخ الفوزان للكاتب محمد ال الشيخ : ما قلته من الاعتراض على التداوي ببول الابل وغيره من الأحاديث الصحيحة خطأ يلزمك الرجوع عنه

            من صالح فوزان الفوزان إلى الكاتب الأستاذ محمد بن عبدا للطيف آل الشيخ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:وصلني قصاصة فيها ما نصه: (محمد آل الشيخ مستعد للتراجع عن التشكيك في حديث بول الإبل حال رأي صالح الفوزان أنه مخطئ). والجواب: لا يسعني وقد علقت الأمر بي إلا أن أجيبك فأقول: 1-   كل العلماء وطلبة العلم فيما بلغني خطئوك في هذا وليس هذا رأيي فقط. 2-  ما كان يليق بك وأنت حفيد الدعوة السلفية أن تتفوه بمثل هذا ونحن تلقينا عن آبائك وأجدادك عقيدة التوحيد التي عليها سلف الأمة وأئمتها فتشذ عنهم أنت. ومن …

أكمل القراءة »

من فضائل الصحابة وأقوال المنصفين فيهم عموماً وفي معاوية خصوصاً (2)

                وكل ما جاء من أحاديث وآثار في فضل الصحابة عموماً فان معاوية بن أبي سفيان رضي الله عنهما داخل فيها، وقد جاء عن بعض السلف آثار مختصة به، وهذه نماذج منها:-1 الخليفة عمر بن عبدالعزيز (101هـ) رحمه الله، قال ابراهيم بن ميسرة: «ما رأيت عمر بن عبدالعزيز ضرب انسانًا قط الا انسانًا شتم معاوية فانه ضربه أسواطًا»، البداية والنهاية لابن كثير (451-450/11).-2 الامام عبدالله بن المبارك (181هـ) رحمه الله، قال: «معاوية عندنا مِحْنة، فمن رأيناه ينظر اليه شزَرًا اتهمناه على القوم» يعني الصحابة)، وسئل عن معاوية، فقال: «ما أقول في رجل قال …

أكمل القراءة »